وحدة البحوث الحقوقية

قرطبة 

انه مما لا شك فيه أن أكثر ما يزعجنا نحن كمسلمين هو تبرير تدخل القوى الغربية في الشأن الداخلي للأمة بداعي حماية حقوق الانسان ادعاءا منهم انهم حماتها و أصحاب التوكيل الرسمي و الحصري لهذه الحقوق, فتقدم مؤسسة قرطبة مبادرة لتغيير هذا الواقع الأليم, بأن تساهم في تفنيد هذه الاعاءات و افساح المجال للأبحاث في حقوق الانسان تحت مرجعية الكتاب و السنة, و ستقوم المؤسسة بدعم المشاريع و الفعاليات اللازمة لتحقيق هذا الهدف

أقسامها

وثيقة حقوق الانسان -

حقوق الانسان الاسلامي -

:المشاريع المقترحة

صياغة مؤسسة لحقوق الانسان الاسلامية -

نقد و تفنيد بنود وثيقة حقوق الانسان -